أخبار النمساأهم الأخبار

أدى اليمين اليوم، مستشار النمسا الجديد صاحب المسيرة السياسية الحافلة والخطاب المتشدد ضد اللاجئين

أدى وزير الخارجية النمساوي السابق، ألكسندر شالنبرغ، اليمين الدستورية أمام رئيس الجمهورية النمساوي فان در بللن، ليخلف بذلك سيباسيتان كورتس الذي استقال من منصب المستشارية قبل أيام.

ويُعد شالنبرغ أحد أبرز قيادات حزب الشعب تشددا في قضايا الهجرة واللجوء، ومن المقربين المخلصين للمستشار السابق كورتس، كما أن علم اسرائيل رُفع في عهده فوق مبنى وزارة الخارجية النمساوية أثناء صراع غزة الأخير.

وارتبط صعود شالينبيرغ السياسي بصعود كورتس، إذ إنه كان يشغل لسنوات طويلة منصب المتحدث الصحفي واختصاصي الاتصالات في وزارة الخارجية، قبل أن تتغير حياته بتولي كورتس وزارة الخارجية في 2013.

وفي ذلك الوقت، عين كورتس، شالينبيرغ في منصب رئيس “التخطيط الاستراتيجي للسياسة الخارجية”.

وزير الخارجية والسفر في الاتحاد الاوروبي
Bild: APA/ROLAND SCHLAGER

وفي مفاوضات تشكيل أول حكومة لكورتس في 2017، اعتمد الأخير على شالينبيرغ بشكل كبير في مفاوضات الائتلاف الحاكم، ودفعه لترأس لجنة مفاوضي حزب الشعب المتخصصة في شؤون أوروبا والسياسة الخارجية.

وبعد تشكيل الحكومة، تولى شالينبيرغ الأب لأربع أطفال، قسم تنسيق الاتحاد الأوروبي في المستشارية الفيدرالية، ليكون مقربا جدا من كورتس في ولايته الأولى.

والمستشار الجديد مولود في برن، وهو نجل السفير وولفغانغ شالينبيرج. وبسبب ظروف عمل والده وتنقله الدائم، أمضى شالينبيرج طفولته في الهند وإسبانيا وفرنسا. وبين عامي 1989 و1994، درس القانون في فيينا وباريس، ثم درس القانون الأوروبي في كلية أوروبا في بروج ببلجيكا.

النمسا نت، وكالات.

مقالات ذات صلة