أخبار النمساأهم الأخبار

أربع ضحايا في ثلاث جرائم متفرقة تهّز النمسا في يوم واحد

كان البارحة الأربعاء يوماً عصيبا بلا شك على أجهزة الشرطة النمساوية بعد سقوط أربع ضحايا في ثلاث جرائم متفرقة، اثنان منها في مقاطعة النمسا السفلى.

في البداية أبلغ رجل يبلغ من العمر 64 عاماً (نمساوي الجنسية) أنه وجد زوجته البالغة من العمر 57 مضرجة بدمائها عندما استفاق في بلدة أوبرفالتسدورف في مقاطعة النمسا السفلى.

وعندما وصلت الشرطة وُجدت المرأة فاقدة للحياة بعد تلقيها عدة طعنات في رأسها، تم التعامل مع الزوج كشاهد في البداية وتلقى الرعاية الصحية والنفسية اللازمة.

ولكن نتائج التحقيقات جعلت من الشرطة تشتبه في الزوج، تقوم الشرطة بالمزيد من التحقيقات حاليا..

الحادثة الثانية في بلدة نويلنجباخ في مقاطعة النمسا السفلى أيضاً، عندما عثرت الشرطة على جثتين لشاب مولدوفي يبلغ من العمر 22 عاماً ونمساوية تبلغ من العمر 20 عاماً كانا قد فارقا الحياة بعد تعرضهما لجروح بليغة.

وتشتبه الشرطة بحادثة قتل وانتحار في هذه القضية، وما تزال التحقيقات جارية حتى تاريخ تحرير الخبر.

الشرطة النمساوية
(Bild: P. Huber (Symbolbild))

في الحادثة الثالثة، سقط رجل قتيلاً بعد اطلاق نار في منطقة البراتر في العاصمة النمساوية فيينا، منتصف ليل البارحة الأربعاء، تواجدت الشرطة بكثرة في الموقع، ولم تنفع محاولات انقاذ الرجل الذي فارق الحياة على الفور، الجاني هارب وتبحث الشرطة عن شهود ومعلومات لاستكمال تحقيقاتها..

النمسا نت، خاص.

مقالات ذات صلة