أخبار النمساأهم الأخبار

أول إصابة مؤكدة في النمسا بجدري القرود، منظمة الصحة العالمية تقول أن نمط انتشار المرض غير معتاد

ذكرت هيئة الإذاعة والتلفزيون الوطنية في النمسا، اليوم الأحد، نقلا عن كبير مسؤولي الصحة في فيينا أنه تم الإبلاغ عن أول حالة يشتبه بإصابتها بجدرى القرود (Affenpocken) في النمسا، لرجل يبلغ من العمر 35 عاما نُقل إلى المستشفى خلال الليل.

وقال إن المريض يعاني من أعراض المرض، بما في ذلك حمى طفيفة وبثور على وجهه.

وأضاف أن الاختبارات يجب أن تحدد ما إذا كان هذا هو في الواقع جدري القرود بحلول ليلة الأحد.

جدري القرود
(Bild: stock.adobe.com)

إلي ذلك، أكدت منظمة الصحة العالمية أن العلماء أكدوا أن تفشي مرض جدري القرود في 12 دولة لا يتوطن فيها، أمر غير معتاد، وأنه تم تسجيل أكثر من 100 إصابة مؤكدة أو مشتبه بها ومعظمها في أوروبا.

وكشف ديفيد هيمان، كبير مستشاري منظمة الصحة العالمية، أن المنظمة تعمل على تقديم مزيد من التوجيهات للدول بشأن كيفية الحد من انتشار جدري القرود وسط مخاوف من احتمال زيادة عدد الإصابات خلال أشهر الصيف.

وذكر هيمان أن المفهوم العملي لمنظمة الصحة العالمية المعتمد على الإصابات التي تم تسجيلها حتى الآن هو أن التفشي الحالي ناجم عن الاتصال الجنسي.

وأضاف أن المرض ينتشر من خلال الاتصال الوثيق والاحتكاك الوثيق، وهو ما يقول بالقدرة على وقفه من خلال تدابير مثل العزل الذاتي والنظافة فور تشخيص أي إصابة جديدة، موضحا أنه يتم شفاء المصابين بجدري القرود بعد أسبوعين إلى 4 أسابيع.

ووفقًا لمنظمة الصحة العالمية، فإنه اعتبارًا من 21 مايو، تم الإبلاغ عن 92 حالة مؤكدة، و28 حالة مشتبه فيها لمرض جدري القردة من 12 دولة عضو غير متوطنة لفيروس جدري القردة، وهذه البلدان هي أستراليا وبلجيكا وكندا وفرنسا وألمانيا وإيطاليا وهولندا والبرتغال وإسبانيا والسويد والمملكة المتحدة والولايات المتحدة.

وكالات.

مقالات ذات صلة