أخبار النمساأهم الأخبار

الحكومة النمساوية تقر الغاءاً شبه كاملاً للقيود، افتتاح كل شي للجميع بدءاً من الخامس من مارس المقبل

أعلنت الحكومة النمساوية أنه واعتباراً من الخامس من مارس المقبل، ستسقط جميع قيود الكورونا السارية في النمسا مع بقاء بعض الاستثناءات التي تفرض ارتداء كمامات FFP2 في بعض الأماكن.

وبدءاً من الخامس من مارس سيتم السماح للأشخاص غير المحصنين بدخول جميع المناطق التي كانت محظورة مسبقًا بدون أي اختبارات، سيتمكن الجميع من ريادة المقاهي والمطاعم والفنادق والنوادي الليلية وغيرها من المرافق الترفيهية دون ابراز أي وثائق متعلقة بالكورونا.

التدابير الحكومية بدءاً من 5 مارس:

  • إلغاء جميع القيود النافذة، باستثناء المناطق عالية الخطورة (في دور المسنين والمستشفيات: تسري قاعدة 3G للموظفين ومقدمي الخدمات والزوار).
  • افتتاح النوادي الليلية
  • الالتزام بكمامات FFP2 في المناطق عالية الخطورة (دور المسنين والمستشفيات)، في وسائل النقل العام بما في ذلك محطات التوقف وفي الصيدليات والسوبرماركات والبنوك ومكاتب البريد..
  • تظل قاعدة 3G سارية عند دخول النمسا من جميع البلدان (باستثناء مناطق متغيرات الفيروس).

وقال وزير الصحة النمساوي فولفجانج موكستين (الخضر)، أنه ومن بين أمور أخرى، لا مزيد من لوائح الدخول ولا مزيد من جوازات السفر الخضراء داخل النمسا، وعندما سُئل عن سبب ترحيبه بالافتتاحات على الرغم من استمرار ارتفاع عدد الاصابات، أوضح أن المعيار هو عدد المصابين الموجودين في وحدات العناية المركزة، الوضع هناك مستقر..

ولم تعلق الحكومة ما إذا كانت اختبارات الكورونا ستستمر في كونها مجانية، على أي حال، يجب أن تظل الاختبارات مجانية حتى نهاية شهر مارس، بعدها سيتم تقييم الوضع، وفقاً لوزير الصحة.

مقالات ذات صلة