أخبار النمساأهم الأخبار

النمساويون يطالبون بالمزيد من الانفاق على جيشهم، والحياد يبقى الخيار الأفضل

أظهر استطلاع جديد للرأي لصالح وزار الدفاع النمساوية أن غالبية سكان النمسا يؤيدون زيادة الانفاق الدفاعي على الجيش وتوجيه عسكري أقوى للجيش الفيدرالي.

وأُجري الاستطلاع بين 2 و 7 مارس الحالي، وشمل 800 نمساوياً تزيد أعمارهم عن ال 16 عاماً.

ورأى 54% من النمساويين أنه ينبغي زيادة الانفاق على الدفاع الوطني، 30% يرون أنه لا داعي لتغيير خطط الانفاق الحالية، 9% يؤيدون تخفيضها.

وتدرس الحكومة حالياً رفع الانفاق على الجيش إلى 1% من اجمالي الناتج المحلي للبلاد اعتباراً من العام المقبل 2023، هذا يعني رفع الانفاق على الجيش الفيدرالي من 2.7 مليار إلى حوالي 4.3 مليار يورو.

كما يرى النمساويون أن الجيش يجب أن يكون مسلحا بأسلحة ثقيلة مثل الدبابات حتى يتمكن من صد الهجمات، كما عبر نصفهم أن ستة أشهر من الخدمة العسكرية الأساسية قصيرة للغاية بالنظر إلى التحديات المتزايدة.

وعبر 70% من النمساويين عن ثقتهم بقواتهم المسلحة، 24% أعربوا عن عدم ثقتهم بها.

ورغم الحرب في أوكرانيا فإن 55% يشعرون بالأمان في النمسا، بالنسبة لأوروبا فإن 20% وصفوه بأنه آمن، أما بالنسبة لأداء الحكومة في التعامل مع الأزمة الاوكرانية فإن 60% من النمساويين يؤيدون اجراءتها كالموافقة على العقوبات المفروضة على روسيا وتسليم معدات عسكرية للحماية إلى أوكرانيا.

أما بالنسبة لحياد النمسا فإن موقف النمساويين كان راسخاً تجاهها، 83% يؤيدون الحفاظ عليها، 16% يعارضونها، وفقاً للاستطلاع.

النمسا نت، صحف محلية نمساوية.

مقالات ذات صلة