أخبار النمساأهم الأخبار

بالصور: الجيش النمساوي يستعرض قواته في قلب العاصمة فيينا بمناسبة العيد الوطني للبلاد

يعود الاحتفال بالعيد الوطني إلى النمسا إلى سابق عهده، بعد عامين من التقييدات، ولكن مع مستجدات جديدة أهمها الحرب الروسية على أوكرانيا.

ونشر الجيش الفيدرالي النمساوي قواته في ساحة هلدن بلاتس في قلب العاصمة فيينا، وبدأ الاحتفال بوضع الرئيس ألكسندر فان در بللن إكليلاً من الزهور إحياءاً ذكرى الجنود الذين سقطوا من أجل حرية النمسا وضحايا الفاشية.

الجيش النمساوي في العيد الوطني للنمسا
Bild: APA/FLORIAN WIESER

الحدث الأبرز التالي كان أداء ألف مجنّد جديد القسم في الساحة، بحضور الرئيس والمستشار النمساوي وعمدة فيينا ووزيرة الدفاع، وباقي الطاقم الوزاري.

الجيش النمساوي في العيد الوطني للنمسا
Bild: APA/FLORIAN WIESER
الجيش النمساوي في العيد الوطني للنمسا
Bild: APA/FLORIAN WIESER
الجيش النمساوي في العيد الوطني للنمسا
Bild: APA/FLORIAN WIESER

لكن الطقس الضبابي منع رؤية طائرات اليوروفايتر و الهيركوليس، رُغم سماع الحضور لهدير الطائرات في السماء.

وأرخت الحرب في أوكرانيا بظلالها على الاحتفال، الرئيس النمساوي رحّب بزيادة ميزانية الجيش لأن على الجيش الحفاظ على حياد النمسا بالسلاح، ودعا النمساويين إلى”توحيد الصفوف من أجل التغلب على الأزمات التي تواجه النمسا”.

الرئيس النمساوي ألكسندر فان در بللن
APA/FLORIAN WIESER الرئيس النمساوي ألكسندر فان در بللن

المستشار النمساوي تحدث عن زيادة الموارد المالية للجيش، “لقد تعلمت هذه الحكومة الدرس لجعل البلاد أكثر أماناً، الدفاع الوطني الشامل هو ما يجب أن نركز عليه كمجتمع، الأمن يعني أيضاً الحرية” وفقاً للمستشار.

ويتم  الاحتفال باليوم الوطني النمساوي في كل عام منذ عام 1965 في 26 تشرين الأول، وهو اليوم الذي تقرر في عام 1955 قانون إعلان الحياد النمساوي. تم استبدال يوم العلم بهذا اليوم باعتباره عطلة وطنية، في عام 1967 تم إضافته إلي العطلات القانونية الأخرى في النمسا وتم فيه التوقف عن العمل.

النمسا نت، خاص.

مقالات ذات صلة