أخبار النمساأهم الأخبار

عشية أعياد الميلاد، ألمانيا تُزيل النمسا من قائمة الدول الخطرة

أعلن معهد روبرت كوخ الألماني، البارحة الخميس، إزالة النمسا من قائمة الدول التي تتضمن مخاطر عالية للسفر، في مقابل ادراج إسبانيا والبرتغال والولايات المتحدة في قائمة الدول ذات المخاطر العالية.

يأتي ذلك قبل فترة وجيزة من عطلة عيد الميلاد وبداية العطلات المدرسية في بافاريا، لم تعد النمسا منطقة معرضة لخطر الإصابة بكورونا وستتم إزالتها من القائمة الحمراء بعد ستة أسابيع من إضافتها للقائمة.

لم يعد الأشخاص غير المحصنين، مثل الأطفال، بحاجة إلى الحجر الصحي في المنزل عند عودتهم إلى ألمانيا من النمسا،  على سبيل المثال، يمكن للعائلات التي لديها أطفال غير محصنين الآن الذهاب في عطلة تزلج إلى النمسا دون أن يضطر الأطفال إلى البقاء في المنزل لمدة خمسة أيام.

وهذا سيعني دفعة جيدة للسياحة الشتوية في النمسا.

النمسا, فيينا, التزلج في النمسا, التزلج في فيينا, نهر النمسا, نهر فيينا, الدانوب, وجهات النمسا
©APA/HANS KLAUS TECHT

ولكن في الطرف النمساوي هناك بعض التشديدات، فلا يمكن دخول البلاد إلا من خلال ثلاثة لقاحات أو تطعيمين بالإضافة إلى اختبار تفاعل البوليميراز المتسلسل PCR، يحتاج الأطفال غير الملقحين الذين تتراوح أعمارهم بين 12 و 15 عامًا إلى اختبار تفاعل البوليميراز المتسلسل PCR أو اختبار مستضد ويجب عليهم إجراء مزيد من الاختبارات أثناء وجودهم في النمسا.

يبلغ معدل الإصابة لمدة سبعة أيام لكل 100،000 نسمة في النمسا حوالي 178 وبالتالي هو أقل بكثير من المعايير الألمانية لتصنيف المناطق الخطرة، هذا التطور الإيجابي في عدد الإصابات كان نتيجة إغلاق استمر لمدة ثلاثة أسابيع. اعتباراً من يوم الاثنين الماضي تم إعادة فتح الحانات والفنادق في فيينا لتكون آخر ولاية فيدرالية تعيد الافتتاحات.

النمسا نت، خاص.

مقالات ذات صلة