أخبار النمسا

عمدة مدينة غراتس النمساوية تحصل على جائزة أفضل عمدة في العالم

تحتفظ العمدة بربع راتبها فقط، في حين تقوم بالتبربع بالباقي على المحتاجين

حصلت عمدة مدينة غراتس النمساوية، إيلكه كار، على جائزة أفضل عمدة في العالم، وفقاً لما أعلنت عنه “مؤسسة رؤساء البلديات” ومقرها لندن مساء الاثنين الماضي.

وتغلبت كار، التي تشغل منصب عمدة غراتس منذ نهاية عام 2021، وهي أول امرأة وأول شيوعية في هذا المنصب، على 24 مرشحا آخر من بينهم رئيس بلدية كييف فيتالي كليتشكو.

وقالت المؤسسة التي منحت الجائزة أن العمدة أظهرت “التزامها المتفاني تجاه مدينتها ومواطنيها”، وأضافت: “بالنسبة لكار، السياسة المحلية تعني الرغبة في الأفضل لجميع الناس في غراتس، دون نسيان الاهتمامات الفردية للمواطنين الأفراد، كما أن تقاسمها جزء كبير من راتبها مع المحتاجين أثار الإعجاب في جميع أنحاء العالم”.

وكما هو معروف، تحتفظ العمدة بـ 2100 يورو فقط من صافي 8300 يورو شهريًا من راتبها الذي تحصل عليه كرئيسة للبلدية. هناك قاعدة في الحزب الشيوعي الذي تمثله KPÖ تنص على أن دخل الأعضاء من الأعمال الحكومية يجب أن يقتصر على 2500 يورو شهريًا.

إيلكه كار، عمدة مدينة غراتس النمساوية
© APA/ERWIN SCHERIAU إيلكه كار، عمدة مدينة غراتس النمساوية

وبما أن كار كانت عضواً في المجلس البلدي للمدينة منذ عام 2005، فقد تبرعت بأكثر من مليون يورو، حولتها إلى صندوق الإغاثة الخاص بحزب KPÖ: وعلقت مؤخراً قائلة: “سأكون ثرية للغاية”.

وتم منح الجائزة للمرة الأولى عام 2004، وهي المرة الأولى التي تذهب فيها جائزة “عمدة العام” إلى النمسا. تُمنح الجائزة كل عامين. ويمكن للمواطنين التصويت لمرشحهم المفضل حتى منتصف أكتوبر/تشرين الأول، وتعتبر الجائزة شرفية فقط بدون أي أموال.

النمسا نت، خاص.

مقالات ذات صلة