قوانين و حماية

سجن وغرامات مالية للاجئين الذين يكذبون على السلطات

النمسا اليوم – خاص .
قالت النمسا اليوم الثلاثاء إنها تعتزم سجن أو تغريم طالبى اللجوء الذين يكذبون على السلطات فى خطوة تهدف جزئيا لإثنائهم عن السعى للإقامة هناك.
ووافقت الحكومة على مشروع قانون يسمح للسلطات بمعاقبة طالبى اللجوء الذين يكذبون بشأن هوياتهم- بالتظاهر على سبيل المثال بأنهم سوريون حتى تكون لطلباتهم فرص أفضل فى القبول- بغرامات تصل إلى خمسة آلاف يورو (5373 دولارا) أو السجن ثلاثة أسابيع.
وقال حزب الشعب المحافظ المشارك فى ائتلاف مع الحزب الاشتراكى الديمقراطى إن من يمكثون فى النمسا رغم إصدار أوامر لهم بالمغادرة سيواجهون غرامات تتراوح بين خمسة آلاف و15 ألف يورو أو السجن ستة أسابيع.
وشددت الحكومة المنتمية للوسط قوانين الهجرة هذا العام. ويتقدم حزب الحرية المناهض للمهاجرين- والذى وصل مرشحه نوربرت هوفر إلى جولة إعادة فى انتخابات الرئاسة- استطلاعات الرأى بحوالى 33 فى المئة منذ شهور.
ويحتاج مشروع القانون إلى موافقة البرلمان.

مقالات ذات صلة